أسباب الإصابة بالصداع

  • سوار محمود

    أسباب الإصابة بالصداع
    يُنصح دائماً بالاتصال بالطبيب بشكل فوري في حال كان الصداع مفاجئاً أو مصحوباً ببعض الأعراض الأخرى، مثل: التشنجات، أو الإغماء، أو الحمى، وعادةً ما يكون وراء الإصابة بالصداع عدة أسباب يمكن ذكر بعض منها كما يأتي:[٨][٩] الطرق المعيشية: إنّ للإصابة بالصداع علاقة وثيقة بأسلوب الحياة وطريقة المعيشة، فمثلاً التعرض للضغط النفسي والاكتئاب، بالإضافة لشُرب الكحول، والنظام الغذائي السيء، وتناول الكثير من الأدوية، جميعها من العوامل التي قد تُسبب الشعور بالصداع. العدوى والمرض: فالصداع عرض شائع للعديد من الأمراض والاضطرابات الصحية مثل: نزلات البرد، والحمى، والتهاب الجيوب الأنفية، وعدوى الحلق أو الأذن، وارتفاع ضغط الدم، وأيضاً من الممكن أن يكون الصداع ناتجاً عن تلقي ضربة أو إصابة على الرأس. البيئة المُحيطة: التعرض للمواد الكيميائية، والمُلوّثات، والدخان، بالإضافة للغبار، والتغيرات المناخية، جميعها من العوامل التي قد تزيد من احتمالية الإصابة بالصداع. العوامل الوراثية: بعض أنواع الصداع وبشكل خاص الصداع النصفي ترتبط بشكل قوي بالعوامل الوراثية، فمعظم الأطفال والمراهقين الذين يعانون من الصداع النصفي يكون لدى بعض أفراد أسرتهم نفس الحالة. الأدوية: فبعض أنواع الأدوية قد يكون من آثارها الجانبية الإصابة بالصداع، مثل: النتروجليسرين (بالإنجليزية: Nitroglycerin) الذي يُوصف لعلاج الأمراض التي تُصيب القلب، وأيضاً الأدوية الهرمونية التي تحتوي على الإستروجين، وعادةً ما تُوصف لاستخدامها كمانع للحمل أو لتخفيف أعراض انقطاع الدورة الشهرية.

    تابعونا عبر موقع أورجانش الصحي للأغذية الصحيه والاعشاب الطبيعيه المفيدة
    #الطعام_العضوي
    http://organesh.com
148 views